رأيتُ فيكِ البلاد كلّها

25 أبريل  .   1 دقيقة قراءة  .    261

"صوفيا نيكولايفنا كرامسكوي" للرسام الروسي إيفان كرامسكوي

 

(1)
أحوم حولكِ
وأكتب كثيراً جداً
لأنني أستحي أن أقول لكِ
إنني… فيكِ رأيتُ/
البلاد كلّها
كما كانت
وكما ينبغي أن تكون؛
وأخجل أن أقول إنّ في عينيك آلاف الأزقّة
التي دخلتُها يوماً ولم أمشِها كلّها
وخلف عينيكِ مئات النوافذ
التي كان يجب أن أفتحها/
فأدخل منها إلى بنات القمر،
ولكني أَتَهتُ نفسي عنها.
وكنتُ أظنّ أنّ الشوارع تبقى
والنوافذ لا تُقفَل مصاريعها من الداخل
أو تنفجر في وجه السّاهرين
وأنّ الناس لا يموتون واقفين/
وهم يحدّثون الغيم والشمس والليل.
ألا إنّ بعض الظّنّ إثمٌ!
(2)
تقولين كيف ترى الوطن فيّ
وأنت لا تعرفني؟
ولكن هل كنتُ أعرف الوطن؟
لم أعرفه ومع ذلك أحببته
لم أعرفه ولذلك أحببته
ومن فرط حبّي أبغضته فهجرته.
أرى فيك المدن التي أذنبتُ إليها
وأذنبتْ تجاهي
وكأني فيك…
أمشيها كلها من جديد
وأرافق سهولها وأقمارها وغيومها وتلالها وبواديها
فنتبادل الاعتذار
حين لا ينصت إلينا الآخرون.

  0
  9
 0
مواضيع مشابهة

16 ديسمبر  .  0 دقيقة قراءة

  1
  1
 0
X
يرجى كتابة التعليق قبل الإرسال