ما بين الغموض والخيال..

17 أكتوبر  .   2 دقيقة قراءة  .    147

الكاتب المصري علاء سرحان بعد تصدره تريند في جميع الدول الأوروبية تم ترشيحه للحصول على جائزة  لايبتسيج في أوروبا :

 ما بين الغموض والخيال.. روايات أدبية تخطت الحدود!

قال الكاتب علاء سرحان في مقدمة كتابه أرواح أسيركاس :

“هل شعرت يوماً أنك تمتلك ٩٩ روح في جسد واحد؟ ليست أرواح بشرية ولا أرواح خيالية، إنها من نوع آخر! ثمنها ليس مالاً، ولا بشراً، ثمنها ستعرفه من خلال تعرفك على أسيركاس”.

 

أرواح أسيركاس، حديث الموتى، ياقوت، نبضات قلم، صدفة جميلة أم هو قدر أجمل، نبضات فكرية، والصندوق الأسود؛ عناوين مؤلفات الكاتب المصري الشاب، علاء سرحان، والذي أثبت تميزاً واضحاً في الوسط الأدبي العربي.
ولد الكاتب المصري في محافظة المنصورة ، وهو حاصل على دبلوم في الهندسة من الجامعة البريطانية في القاهرة.

يستعرض الكاتب سرحان وجهات نظر متباينة في مؤلفاته الأدبية، التي تترك رسالة مؤثرة عند المتلقي، ولعل ذلك كان واضحاً في قصة ياقوت المستوحاة من قصة واقعية تتحدث عن فتاة اسمها ياقوت وشاب اسمه ورد، يتعرفان على بعضهما البعض في ظروف مميزة رغم صعوبتها وغرابتها، الكتاب يقوم بتقديم فكرة أساسية عن موقفنا تجاه مرض أصاب ياقوت، ويقدم نصائح لكيفية التعامل مع الأشخاص المصابين به لنتفادى الذي وقعت فيه ياقوت قبل معرفتها بورد.
تميز الكاتب بتخصصه في كتابة الروايات الخيالية والواقعية، وقام بتأسيس فريق روائي اسمه “سيريوس” يجمع كتاباً من سوريا ومصر وفلسطين، أصدر الفريق العديد من الكتب أبرزها: كتاب أرواح أسيركاس، كتاب نبضات فكرية، كتاب نبضات قلم، كتاب نبضات سيريوس، كتاب حديث الموتى.

وعن تجربته المميزة في الكتابة الأدبية، يقدم الكاتب المصري مجموعة من النصائح للكتاب الجدد ليتمكنوا من ترك بصمة مميزة في مجال الكتابة الأدبية، بدءاً من تحديد موضوع القصة، الإطار العام لها، والهدف منها، وليس انتهاءً بتحديد الصراع والحبكة التي تقوم عليها القصة.

 

 

  0
  0
 0
مواضيع مشابهة
X
يرجى كتابة التعليق قبل الإرسال