الغزو :

10 أكتوبر  .   2 دقيقة قراءة  .    217

الشيخ بوثفرت

     المتفق عليه والثابت في أي عقل بشري أن أي هجوم أو غزو أو احتلال أو حتى حماية من دولة لأخرى أو من مجتمع لآخر عبر التاريخ البشري يعتبر عملا همجيا ومحاولة لطمس ومحو  تلك المنطقة أو الدولة أو ذاك الشعب من الوجود، أو بعبارة اخرى لا يوجد احتلال ناعم أو غزو محترم بأخلاق انسانية وبقيم اجتماعية لانه لا اخلاق في الحرب و لا حتى في الحب 

الرئيس الامريكي جورج بوش حين كان يحشد في الرأي العام الامريكي والعالمي لغزو العراق وقبلها افغانستان كان دائما  يردد عبارة نشر  الديمقراطية  الغربية وارساء وحقوق الانسان في العراق وتمكين شعبها من العيش الكريم وكلنا يعرف ما آلت اليه العراق من قتل وتشريد وتدمير ونهب لكل خيرات بلاد الرافدين ومع ومرور الزمن بدأت تتكشف الأسباب الحقيقية للغزو والاحتلال الامريكي البريطاني للعراق، وبهذا لا يوجد أي احتلال أو غزو في التاريخ لا يحمل في طياته الطمع والجشع وحب التوسع و السيطرة مهما كانت الأسباب.

يعني منذ البدء كان حب السيطرة والتسلط هو السبب الحقيقي للتوسع واحتلال ارض الغير وهذا ما جعل عديد الدول سواء في الوقت الحاضر او في الققدم كانت تتوسع من اجل مزيد من النفوذ و السيطرة و الاستفادة من خيرات البلاد التي تم احتلالها .

  1
  2
 0
مواضيع مشابهة
X
يرجى كتابة التعليق قبل الإرسال