أنا طائر السنونو

Jouhari Driss

09 يناير  .   3 دقائق قراءة  .    33

Votre vie quotidienne est votre temple et votre religion - Khalil Gibran

أنا طائر السنونو
أعيش أتعايش ، بين هذين الشخصين ، 
أنا هادئ وهادئ إلى حد ما ، 
لكنه لا يدوم طويلاً ، 
مثل بضعة أيام أو ساعات ، لا يكفي أبداً ، 
في النهاية مازلت مبتدئا ،  
أتدرب على الوصول ، إلى جبل السلام ، و الرضا ! 
خلال هذه اللحظة ، " أنا "... " أنا " ، 
الوعي واللاوعي ، في صراع و تناغم ، 
مجرد رجل لطيف في طبعه ، عنيد في رأسه ، 
مع مشاعر طبيعية ، متقلبة أمواجه ، 
ثم فجأة ، دون القيام بأي شيء استثنائي ، 
أراجع ما بين مرحلتين ، 
لحظة مفرطة ، بالنشاط و الحيوية ، 
مع شعور بالقوة ، وبالتالي الرفاهية 
في نفسي ، و حياتي ، 
والأخرى حزينة ، كئيبة مفلسة ،  
مليئة بضجيج الأفكار السوداوية ، و الأرق ، 
تملأ الأجواء سكونا ، و ظلاما ، 
الحالة قاسية جدا ، 
لأنك تعتقد أنك في بيتك الآمن ، 
المتوازن بقاعدته الإسمنتية الحديدية ، 
حتى الأزمة أو الصدمة ، 
التي ستزلزل سقف عقلك بالكامل ، 
تصبح عادة متكررة ، في ملف الروتين ، 
لكثرة زيارتها لنا ، 
إنها لحظات زائفة ، من الفرح و البؤس ، 
تتناوبان ، تتعاقبان ، 
تتكاملان ،  تنسجمان معا ، 
ثم تتوحدان كجسد واحد ، 
كالليل و النهار ، أو النور و الظلام ، 
أو الموت و الحياة ... 
تجاذب الأضداد كما في فلسفة " اليين و اليانغ " ، 
على الرغم من أنني أقول ذلك ، 
إلا أنه بفضل هذه المراحل المتشابكة ، 
المتداخلة ، اللامستقرة ، 
الباعثة أحيانا ، على السرور الزائد ، 
و الحركة المفرطة ، 
تمكنت من إلقاء نفسي ، في تحديات لا تصدق ، 
والتي لم أكن لأجرؤ على تجربتها ،
في المرحلة العادية ،
لذلك كانت المغامرة شديدة ، ♥️
جنونية ، مثيرة ، ادرينالينية ،
تستحق المجازفة و المخاطرة ...

                  @ بقلمي/ إدريس جوهري . " روان بفرنسا " 
                             09/01/23 Jouhari-Driss

  1
  1
 0
مواضيع مشابهة

25 أبريل  .  1 دقيقة قراءة

  2
  1
 0
X
يرجى كتابة التعليق قبل الإرسال