أهمية القراءة وفوائدها للفرد والمجتمع

Mohamed Ayman

25 يناير  .   7 دقائق قراءة  .    655

تعد القراءة تلك العملية المعرفية التي يتم من خلالها فك تشفير نص ما والوصول إلى معاني المفردات فيه وفق فهم الدلالات المختلفة، فهي تلك العملية النشطة التي تعمل على بناء المعاني وتتطلب من الشخص أن يقوم بتحديد وفهم كافة السلاسل البسيطة الخاصة بها.


كما تعد القراءة أيضًا تلك العملية المفصلة التي تتضمن الفهم والتعرف على الكلمات والتبادل وكذلك المشاركة والطلاقة وتساعد الأشخاص على توجيه أي من المعلومات لغرض معين وتركيز انتباه المتواجدين لمعرفة الهدف منها.

وعلى الرغم من أن أسباب القراءة تختلف بين المتعة أو التعلم أو الاستطلاع في كثير من الأحيان، فإن فهم النص هو الغرض الأساسي منها. لذلك، القراءة باتت عملية التفكير التي تسمح للقراء باستخدام معرفتهم السابقة عند معالجة أي من المعلومات التي يقرؤونها.

أهمية القراءة وفوائدها للفرد والمجتمع


أظهرت الدراسات التي تم إجراؤها مؤخرًا بواسطة عدد كبير من الباحثين أن الأشخاص الذين يقرؤون يكونون على دراية عامة أفضل من الآخرين الذين لا يهتمون بالقراءة، بل أكثر وعياً ببيئتهم والمحيط الذي يعيشون به، ويمكنهم التفكير بشكل أكثر عملانية وحكمة في سلوكهم وسلوك الآخرين.


كما تسمح القراءة باكتساب مجموعة كبيرة من المهارات والمعرفة التي من شأنها تطوير شخصية القرّاء، في الوقت الذي تعد فيه قراءة الكتب هواية ممتعة تمنح القراء السعادة وتشعرهم بالراحة النفسية والرفاهية الكبيرة.


وفيما يلي نوضح لكم أهمية القراءة وفوائدها للفرد والمجتمع :-

الانخراط في المجتمع


يوجد بعض المتطلبات التي تجعل من المجتمعات صالحة، لعل من أبرزها أن يكون المواطنون أكثر وعياً وتثقيفاً وأن يتحملوا نصيبهم من العبء. وأصبح من الواضح أن قراءة الكتب لها تأثير إيجابي وتساعد على تطوير المهارات اللازمة لتنمية كافة المجتمعات المختلفة.


تحفّز القراءة لدى الأشخاص التفكير وتجعلهم يفهمون العالم من حولهم كما تعمل أيضًا على مساعدتهم في المشاركة المجتمعية بصورة إيجابية بل وتعطيهم القدرة على حل المشكلات التي تواجههم وإتخاذ كافة الإجراءات المناسبة لمجابهة ما يمرون به.


تصفح أيضًا:

فوائد لزيت سيسا الهندي

8 فوائد لزريعة الكتان، تعرف عليها


مهارات التوظيف


المهارات التي تتطلبها أسواق العمل دائمًا ما تشهد تغيرات عديدة تتطلب تطوير مهارات وقدرات الأشخاص مع ضرورة وجود قدرة لديهم على الابتكار حيث أنه لا يمكن تحقيق ذلك إلا من خلال قراءة المعلومات التي تنمي لديهم القدرة على جمع ومعالجة البيانات المختلفة والقدرة على حل المشكلات والتفكير النقدي ومهارات الاتصال وتطوير اللغة والمهارات المعرفية وغيرها من الأمور الأخرى.


حيث أنه عندما يكتسب الشخص هذه المهارات، سوف ينخرط في سوق العمل ويتطور داخل مجتمعه وبيئته ويجعل من حوله فخورين به وبما حققه.

الإفادة الصحية


أظهرت الأبحاث العملية المختلفة أن الأشخاص الذين يقرؤون هم أكثر صحة بنسبة 25٪ من الأشخاص الذين لا يقرؤون كما يمكن للأشخاص الذين يقرؤون الوصول إلى أي من المصادر الموثوقة للكتب الطبية والصحية، ويتخذون قرارات طبية مستنيرة بناءً عليها، وهم أقل عرضة للمخاطر الصحية من غيرهم.


الرفاهية


تعطي القراءة لدى الأشخاص الشعور بالسعادة والرفاهية بل وتنقلهم إلى عالم آخر. حيث يتعلم الأشخاص الذين يقرؤون دائمًا أشياء جديدة في الوقت الذي أظهرت فيه الدراسات أيضًا أن القراءة تقلل من حدة التوتر بشكل كبير وهي أفضل طريقة من أجل تخفيف التوتر أكبر من الاستماع إلى الموسيقى.

وتبين من الدراسات التي أجراها مجموعة من العلماء أن القراءة لها تأثير إيجابي على الخيال البشري والقدرات العاطفية التي يصلوا إليها في حالة الاطلاع على بعض المعلومات والبيانات لمدة ستة دقائق فقط يوميًا.


طريقة الاستمتاع بالقراءة


على الرغم من أن قراءة المعلومات الجديدة تعد واحدة من الأمور التي تساهم في زيادة الكم المعرفي لدى الأشخاص وتحفز من خيالهم لكنها في بعض الأوقات تصبح مملة بالنسبة للبعض بسبب عدم الإستمتاع بها.

ومن أجل الاستمتاع بالقراءة يجب إتباع عدد من النصائح على النحو التالي :-

اختيار الكتاب الصحيح


أولى النصائح التي يجب توجيهها للأشخاص المقبلين على القراءة هي أن يختاروا الكتاب الصحيح لقراءته حيث يتوجب على الشخص أن يقوم بالبحث عن الشيء الذي يجذبه ويبدأ في البحث عن محتواه مع وجود بعض الأنواع من الكتب التاريخية والثقافية التي يلجأ لها الأشخاص وفق اهتماماتهم المختلفة.


سؤال الأهل والأصدقاء عن كتبهم المفضلة


توجد طريقة أخرى للاستمتاع بالقراءة ألا وهي سؤال الأصدقاء والعائلة عن كتبهم المفضلة، حيث أنه في حالة إقبالك على قراءة أي من الكتب يتوجب عليك معرفة اهتمامات الآخرين والموضوعات التي جذبتهم وبعدها البحث عنهم وفق المجال الذي تفضله.


اختيار مكان القراءة


يجب على الشخص اختيار منطقة هادئة وجميلة خاصةً أن المكان يحفزك على القراءة بصورة مثالية مع ضرورة البحث عن المكان الذي يوفر لك الهدوء وكذلك الصفاء للإستمتاع بالقراءة أكثر وأن تبقى مركزًا بما تقرأ دون تشتيت.

الاسترخاء


يعد الاسترخاء واحد من أبرز وأهم العوامل الخاصة بالقراءة حيث يتوجب على الشخص أن يأخذ نفسًا عميقًا قبل القراءة مع تفضيل أن تحتسي أي من المشروبات المفضلة لديك ويعتبر الاسترخاء طريقة رائعة للاستمتاع بكافة المعلومات التي تقوم بقراءتها.

لا ينصح بقراءة أي من الكتب أو الروايات والقصص المختلفة في الأماكن الخارجية أو المزدحمة بالأشخاص لأنها لا توفر عوامل الهدوء وهو ما يقلل حدة التركيز. على الرغم من أن البعض يمتلك قدرة القراءة في الزحام، ويبقى هذا الموضوع ذاتياً.

تحديد أوقات القراءة


قد يكون لدى الشخص وقت قليل للقراءة لكن ذلك لا بأس به حيث لا يتوجب وجود ساعات طويلة يوميًا وإنما يكفي أن يتم قراءة بضع الصفحات حتى يعتاد الشخص على عملية القراءة ولا تكون مرهقة بالنسبة له.


 المصادر 

1- https://study.com/academy/lesson/what-is-reading-definition-process.html

2-

https://kvbboekwerk.nl/monitor/impact-van-het-boek/report-the-impact-of-reading-books-on-people-and-society#:~:text=Reading%20books%20in%20particular.,easily%20in%20other%20people's%20place.

  1
  5
 0
مواضيع مشابهة

27 سبتمبر  .  6 دقائق قراءة

  10
  0
 0

07 أكتوبر  .  6 دقائق قراءة

  4
  3
 0

25 أغسطس  .  5 دقائق قراءة

  7
  3
 0
X
يرجى كتابة التعليق قبل الإرسال